آخر 10 مشاركات
شغاف النوافذ (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          ألبير ذبيان.. كروان شعر في نبعنا (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          رسائلي إليه .. / زهراء / (الكاتـب : - )           »          هِجاءُ الهِجاء (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          حينما... (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          هل الإعراب حكاية ..؟؟ (الكاتـب : - )           »          سقوط.. (الكاتـب : - )           »          لبيك اللهم لبيك.. (الكاتـب : - )           »          الاستغفار (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          اللَّهمَّ صلِّ على سَيِّدِنا محمد (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )



العودة   منتديات نبع العواطف الأدبية > نبع الأدب العربي والفكر النقدي > إنثيالات مشاعر ~ البوح والخاطرة

الملاحظات

الإهداءات
عواطف عبداللطيف من أعمدة النبع : رحم الله الشاعر عبدالرسول معلة أحد مؤسسي هذا البيت برحمته الواسعة شاكر السلمان من بغداد : في مثل هذا اليوم وقبل عشر سنوات فارقنا أحد أعمدة النبع المغفور له عبدالرسول معله الدكتور اسعد النجار من صباح الجمعة : اللهمّ لا تمنع بذنوبنا فضلك ورحمتك يا أرحم الراحمين جمعتكم مباركة

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 06-19-2022, 11:27 AM   رقم المشاركة : 1
عضو هيئة الإشراف
 
الصورة الرمزية ألبير ذبيان






  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :ألبير ذبيان غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي (*) رؤى أمل (*)

سكنَ هناكَ، في سفحٍ تدثَّر عشبهُ بندى ذكرياته العميقة...
اتخذَ التَّأملُ غذاءً، وأعربَ عن مكنوناتِ ذاته بما يشبهُ الغروبَ والشروق...
أبدى خيبةَ آمالهِ تاراتٍ مدوِّية! لم يستجب وقعُ الصَّدى المنتثرُ في أرجاء روحه لمُبتغاه!
فارتكس على خاصرةٍ ملتهبةٍ بمجرياتِ الواقع، يلملمُ هزائمهُ الموسومةَ بذبول كؤوس الجوريِّ في البيت القديم...
**
نظرَ من ذروة سطحٍ محدَّبٍ نحو الأسفلِ، فاشتبه بصرهُ النافذُ بهلامٍ يشبههُ كينونةً وملامحا!
ظنَّ سراباً ما يراوغهُ على حين غِرة! حيثُ اعتاد مشاكساتِ الأشباح في الآونة الأخيرة،
تؤزُّوه على الانبعاثِ نحو توجهٍ جديد...
وإذ به، يصطدم بتعنُّتاتهِ الصَّخرية! تحول دون تشرُّبِ رِضوانهِ دفقاتِ الألم المهولِ في قيعان نفسه...
فأضمرَ الحزنَ، وتمثَّلَ القبولَ مرائياً أخيلتهُ الواقعية!
استلَّ يراعهُ الصَّدئَ، وقد كان حبرهُ جفَّ منذُ ربيعٍ حالمٍ ما! لم يعد يذكر متى كان!
حفَّ ذؤابتهُ بأسنانهِ المجهدةِ اصطكاكا، وعرضَ بصمةَ إبهامهِ على أوراقِ القُرَّيصِ، موقِّعاً بهدنةٍ ركيكةٍ مع أناه...
فسالت دماؤهُ شديدةٌ لزوجتُها، غمس فيها يراعه وكتب محارفاً، عجزعن فهمها كما دائما!
إلا أنَّه في هذه المرَّة؛ لم يُرمسْ للحروفِ في أقباءِ أوقيانوساته الدَّفينةِ في الأعماق!
بل... نشرها على أعين الأطيافِ لتشرحها لهُ! علَّها...
**
في مقابلةٍ جديدةٍ مع الصَّمت الموقَّر؛ اعتبرا أنَّه زاد في رنين حروف الكلمات هذه المرَّة!
فجاء وقْعُها شاذَّاً نوعاً ما!!
قالَ: قلتَ شاذَّاً وليس نشازا...
فأجابه: عندما لا يُستوعبُ البثُّ، وتأتي الرُّدودُ شافيةً لمرضٍ آخر، لايمتُّ للعضو المريضِ بصلةٍ؛
فالأجدى أن يكمنَ القلبُ على عبراتهِ، وليبُحْ بها لتجاويفهِ الحمراءَ... إن أراد!
**
عادَ وجفَّ الحبر على ذؤابةِ اليراعِ مرَّة تلو أخرى... حتَّى لم يعد هناك من دماءٍ تفي مدوَّناتهِ الشَّعواء!
هو.. لم يكتب الكثير بها على كلِّ حال؛ فاللزوجةُ أطَّرت سيب المشاعر.. وما عادت سيبا.
لكنَّهُ... ما زال يترقَّبُ بظلٍّ بائسٍ، رِهمةً تُطري يباسهُ الأرعن، على ذاك السَّفحِ الخطيرِ ذاتَ شروق...













التوقيع

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
  رد مع اقتباس
قديم 06-20-2022, 02:08 PM   رقم المشاركة : 2
عضو هيئة الإشراف
 
الصورة الرمزية محمد فتحي عوض الجيوسي






  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :محمد فتحي عوض الجيوسي غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
 
0 إليّ أكتب
0 هي الكلمات
0 سمراء

افتراضي رد: (*) رؤى أمل (*)

سيدي نصوصك مذهلة أثبت النص













التوقيع

لا تركن للريح تضلك
أنت الربان فلا تيأس

  رد مع اقتباس
قديم 06-20-2022, 07:47 PM   رقم المشاركة : 3
عضو هيئة الإشراف
 
الصورة الرمزية محمد عبد الحفيظ القصاب





  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :محمد عبد الحفيظ القصاب غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
افتراضي رد: (*) رؤى أمل (*)

رائع في مشاركة الموجودات لتبلغ المرجوّات

وما زال السفح قدمًا ..والشروقُ علمًا


رائع شاعرنا الغالي












التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 06-21-2022, 06:04 PM   رقم المشاركة : 4
أديبة
 
الصورة الرمزية فاطمة الزهراء العلوي





  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :فاطمة الزهراء العلوي غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
افتراضي رد: (*) رؤى أمل (*)

نص عميق ذزو فلسفة وجودية تـملية تحس كأنه يتحدث عنك
لغة قوية جدا ونقية وعميقة وعامرة الدوال بالمعنى
يستحق هذا النص الوقوف عنده طويلا واستحق بالفعل الواجهة
دمت مبدعا الأستاذ ألبير







  رد مع اقتباس
قديم 06-21-2022, 06:04 PM   رقم المشاركة : 5
أديبة
 
الصورة الرمزية فاطمة الزهراء العلوي





  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :فاطمة الزهراء العلوي غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
افتراضي رد: (*) رؤى أمل (*)

مع كل النجوم....







  رد مع اقتباس
قديم 06-22-2022, 04:57 AM   رقم المشاركة : 6
روح النبع
 
الصورة الرمزية عواطف عبداللطيف





  النقاط : 100
  المستوى :
  الحالة : عواطف عبداللطيف متواجد حالياً
اخر مواضيعي
قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي رد: (*) رؤى أمل (*)

نص فلسفس عميق
حوار مع النفس مع موجات وتقلبات الواقع
رغم الوجع يبقى الأمل عنواناً للاستمرار

دمت بألق
تحياتي













التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 06-27-2022, 10:17 PM   رقم المشاركة : 7
عضو هيئة الإشراف
 
الصورة الرمزية تواتيت نصرالدين





  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :تواتيت نصرالدين غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي رد: (*) رؤى أمل (*)

نص عميق بأفكاره ورؤاه .. تحية تليق أستاذ ألبير
ودمت في رعاية الله وحفظه.













التوقيع

لا يكفي أن تكون في النور لكي ترى بل ينبغي أن يكون في النور ما تراه
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

  رد مع اقتباس
قديم 06-28-2022, 10:58 AM   رقم المشاركة : 8
عضو هيئة الإشراف
 
الصورة الرمزية ألبير ذبيان






  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :ألبير ذبيان غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي رد: (*) رؤى أمل (*)

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد فتحي عوض الجيوسي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
   سيدي نصوصك مذهلة أثبت النص

************************
**
*
شكرا لكم المرور والتثبيت أديبنا الموقر
حفظكم المولى وأدامكم
محبتي والاحترام












التوقيع

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
  رد مع اقتباس
قديم 06-28-2022, 01:44 PM   رقم المشاركة : 9
عضو هيئة الإشراف
 
الصورة الرمزية هديل الدليمي






  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :هديل الدليمي غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
 
0 الحب❦
0 أصلُ الفضائل
0 هِجاءُ الهِجاء

قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي رد: (*) رؤى أمل (*)

أحيانًا لا تكون الحياة إلاّ سلسلة متقطّعة من مفترقات طرق
وقد يكون الحلم أقرب من الغفوة
نصّ شاعري هادئ شجي بموسيقى تتسلّل كما الماء ذات ظمأ
انحناءة للغتكم الرائقة وأدائكم المريح للمتلقي
كلّ البيلسان












التوقيع

  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:17 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9 Beta 3
Copyright ©2000 - 2022, vBulletin Solutions, Inc.
:: توب لاين لخدمات المواقع ::