آخر 10 مشاركات
لحظة واحدة أكيدة ،،، (الكاتـب : - )           »          فى ركنٍ هادئ (الكاتـب : - )           »          يوم الجمعة .. (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          عوض بديوي في ذمة الله (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          ***_ عاشق _*** (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          (((حتى استواء الجنون))) (الكاتـب : - )           »          وجعلنــا ســـــــراجا وهـــــــاجا (الكاتـب : - )           »          الزمن فى الدار الآخـــرة (الكاتـب : - )           »          للشعر الملمع نكهة (2) (الكاتـب : - )           »          دعاء (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )



العودة   منتديات نبع العواطف الأدبية > نبع الأدب العربي والفكر النقدي > قصيدة النثر

الملاحظات

الإهداءات
ليلى أمين من صباح الانوار : الى أهلي هنا كل التحايا

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 12-14-2019, 09:55 PM   رقم المشاركة : 1
شاعر
 
الصورة الرمزية بلال الجميلي






  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :بلال الجميلي غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
 
0 تفّاحة آدم
0 سقوط
0 راحلةُ السّنين

افتراضي تفّاحة آدم

تفَّاحةُ آدم:

كي تمتلئَ بطونُ الدّيدان..
لابدَّ من خطيئةٍ تظهرُ على الوجوهِ بوضوح.
ترتفعُ صرخاتُ الأرضِ من أفواه البراكين.
كانَ الشلالُ يتكلّمُ عن كيف يتحمَّلُ الجبلُ وجعَ الرأس.
والشَّجرةُ المهدَّدةُ بالقطعِ تحاولُ الهروب،
تتَّبِعُ مسارَ الأجنحةَ المهاجرة.
في يدِها حقيبةٌ صغيرةٌ وبطاقةٌ مزوَّرةٌ بصورةِ طَير.
تضعُ أحمرَ شفاهٍ مُستَميلةً دناءةَ العواصفِ وأصابعَ حرَّاسِ الحدودِ قبلَ استلامِ الأوامر .
لم يَذكرْ مُهندسُ المشروعِ هذا.
قال لقد بِيعت الغابة
واستيقظت المَعاول .
مَعبدُ القريةِ يَحتاجُ التمدُّدَ على الجانبِ الأيسر.
لن يفكِّرَ الوالي كثيرا
مثلما قالَ المؤَّرخُ:
تمَّ إعدامُ الهنودِ الحُمر...
لأنَّهم يُعرُّونَ أجسادَهم تحتَ السَّماء.

بلال الجميلي/بغداد 2019













التوقيع

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

  رد مع اقتباس
قديم 12-15-2019, 11:57 AM   رقم المشاركة : 2
عضو هيئة الإشراف
 
الصورة الرمزية ألبير ذبيان






  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :ألبير ذبيان غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي رد: تفّاحة آدم

قرأت فيها من المضامين الكثير!
ما يعبر عن مزاولات دنيوية نقترفها بخطيئات بينة لسالكٍ ضل محجة الطريق
إنها المبهرجة الشمطاء التي تغوي ذا اللب وتخاتله حتى يقع في فخها بمكر ودهاء...
وإننا نحن المغبونون
سلمت حواسكم شاعرنا الكريم
ودمتم بألق






تثبت













التوقيع

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
  رد مع اقتباس
قديم 12-15-2019, 06:13 PM   رقم المشاركة : 3
عضو هيئة الإشراف
 
الصورة الرمزية هديل الدليمي






  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :هديل الدليمي غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
 
0 متّسعٌ منَ الزلفى
0 كُن أنت
0 مذاق الماء

قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي رد: تفّاحة آدم

هو امتحاننا الأصعب الذي لا يجتازه إلاّ القلة القليلة من ذوي العقول والأبصار
الفتنة أشدّ من القتل.. وحبّ الدنيا رأس كلّ خطيئة
نسأل الله العفو والهداية












التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 12-16-2019, 09:45 AM   رقم المشاركة : 4
روح النبع
 
الصورة الرمزية عواطف عبداللطيف





  النقاط : 100
  المستوى :
  الحالة :عواطف عبداللطيف غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي رد: تفّاحة آدم

نص عميق المعنى والصور التي جسدت مغريات الحياة ومعاول الظلم عندما تستبيح كل ما هو جميل

دمت بألق
تحياتي













التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 12-17-2019, 12:21 AM   رقم المشاركة : 5
شاعر
 
الصورة الرمزية بلال الجميلي






  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :بلال الجميلي غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
 
0 تفّاحة آدم
0 سقوط
0 راحلةُ السّنين

افتراضي رد: تفّاحة آدم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ألبير ذبيان نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
   قرأت فيها من المضامين الكثير!
ما يعبر عن مزاولات دنيوية نقترفها بخطيئات بينة لسالكٍ ضل محجة الطريق
إنها المبهرجة الشمطاء التي تغوي ذا اللب وتخاتله حتى يقع في فخها بمكر ودهاء...
وإننا نحن المغبونون
سلمت حواسكم شاعرنا الكريم
ودمتم بألق






تثبت

شكري وامتناني

أخي العزيز

ألبير

على كرم القراءة

والتثبيت

محبتي












التوقيع

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

  رد مع اقتباس
قديم 12-17-2019, 12:26 AM   رقم المشاركة : 6
شاعر
 
الصورة الرمزية بلال الجميلي






  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :بلال الجميلي غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
 
0 تفّاحة آدم
0 سقوط
0 راحلةُ السّنين

افتراضي رد: تفّاحة آدم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هديل الدليمي نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
  
هو امتحاننا الأصعب الذي لا يجتازه إلاّ القلة القليلة من ذوي العقول والأبصار
الفتنة أشدّ من القتل.. وحبّ الدنيا رأس كلّ خطيئة
نسأل الله العفو والهداية

هو منحذر زلق

يهبط فيه البعض على البعض

والله المستعان

تحية وتقدير

أختي الكريمة












التوقيع

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

  رد مع اقتباس
قديم 12-17-2019, 12:27 AM   رقم المشاركة : 7
شاعر
 
الصورة الرمزية بلال الجميلي






  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :بلال الجميلي غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
 
0 تفّاحة آدم
0 سقوط
0 راحلةُ السّنين

افتراضي رد: تفّاحة آدم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عواطف عبداللطيف نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
   نص عميق المعنى والصور التي جسدت مغريات الحياة ومعاول الظلم عندما تستبيح كل ما هو جميل

دمت بألق
تحياتي


شكري وامتناني

أمي واستاذتي الغالية

للحضور النبيل

تحية وامتنان












التوقيع

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

  رد مع اقتباس
قديم 12-22-2019, 10:09 PM   رقم المشاركة : 8
عضو هيئة الإشراف
 
الصورة الرمزية محمد فتحي عوض الجيوسي






  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة :محمد فتحي عوض الجيوسي غير متواجد حالياً
اخر مواضيعي
 
0 أحبك
0 تفعيل مشاركة الأعضاء
0 دوح الهوى

افتراضي رد: تفّاحة آدم

[SIZE="7"][/SIZE العنوان تفاحة آدم فلو قلنا هي الخطيئة الاولى بحق آدم عليه السلام. لا استطيع القول أنها خطيئة إنما هو خطئ في لحظة غفلة صدق بها الشيطان بعد أن أقسم له بالله ليكون من الخالدين، لم يشعر سيدنا وأبونا آدم عليه السلام أن الشيطان عدوه الأول ولنا إلا بعد التجربة والشجرة هنا التي أمر الله آدم بعدم الاكل منها هو مسار القصيدة وعليها بنى الشاعر أحداثه وصوره الديدان التي تنتظر البقايا لتأكلها تنتظر الجسد في أسفل الشجرة هنا تنتظر خطيئة ولكن لمن، تريد أن تمتلئ بطونها من خلال التهام الخطيئة وفاعلها، هنا يكون دور الشيطان او الشياطين إنس أم جان، هناك من ترتفع اصواتهم لرفض الخطيئة لكن هل هي مجرد اصوات كأنها البراكين لتخفي معالم الرضى أم أنها رافضة لهذا الخلل وهذه الخطايا، الشلال يتكلم عن وجع راس الجبل النزيف المستمر نزيف الخطايا والآلام التي تأبى الإنتهاء وه هي الشجرة تريد الهروب مما حمّلت عليه من خطايا لا شأن لها بها تريد التنكر بشكل يعينها على الهرب تغازل الحراس والعواصف طريقها للهرب ولو من طريق غير مشروع فعندما تعم الخطيئة يصبح الهرب منها بأي طريقة كانت المهم الهرب ولكن تفشل المهمة وتعطى الأوامر بالقطع للغابة وليس لشجرة، البحث عمن يتحمل الأخطاء أخطاءنا شمّاعة لننسى أننا من فعل الخطيئة، كي نحل المشكلة لا بد من تهمة لنحلل أفعالنا ونغطي على جرائمنا ذبح الهنود الحمر لأنهم كانوا بسطاء سذج في التعامل مع الرجل الابيض فالحل ابادتهم لأنهم يرتدون السماء لباسهم هم أحرار كخيولهم كجواميسهم في إرادتهم في تعايشهم مع البيئة حولهم عانقوا الجبال والاشجار والانهار وكل شيء كانوا جزءا واحدا من كل شيء حولهم لذلك تم ذبحهم لا لشيء سوى أنهم احرار وسواهم عبيد لبؤسهم وافكارهم وشهواتهم سيدي هذا تحليل بسيط لما توصلت له من دلالات القصيدة رائعة جدا نثرية بامتياز بفن باتقان رائق انت شاعر قصيدة نثر حقا تمتلك أدواتها حتى لغتها ومعانيها وصورها الفذة أعجبتني جدا لك شكري













التوقيع

لا تركن للريح تضلك
أنت الربان فلا تيأس

  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:21 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9 Beta 3
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
:: توب لاين لخدمات المواقع ::